قيادي بالحزب الحاكم: حلفنا متماسك وكلام الآخرين تغريد خارج السرب

خميس, 11/17/2016 - 22:43

قال الإطار السياسي والقيادي البارز بحزب الاتحاد من أجل الجمهورية في مقاطعة مقطع لحجار محمد المختار ولد باب ولد مصطافى إن الجماعات السياسية المنضوية تحت لواء الحزب الحاكم في مقاطعة مقطع لحجار متماسكة وإن وضع الحزب مريح أكثر من أي وقت مضى وكلام الآخرين يعد تغريدا خارج السرب ليس إلا.

واعتبر محمد المختار ولد باب ولد المصطفى في تصريحات خاصة بموقع لبراكنة إنفو مساء اليوم الخميس ردا على تصريحات الوزير الأسبق محمد فال ولد بلال أن بعض المنضوين في لواء الأغلبية صوتوا خلال الانتخابات الماضية لصالح حزب تواصل، وإن التحالفات السياسية المحلية تتم بعيدا عن الأحزاب وإنما مع الشخصيات ذات الثقل الانتخابي والوجود السياسي الفعلي، مؤكدا أن علاقة حزبه مع قيادات محلية متعددة التوجهات قد ترسخت وتوطدت في الفترة الماضية وأن الحزب جاهز لخوض الانتخابات لكنه يبحث عن منافسين.

وأكد محمد المختار أن الجماعات السياسية المحسوبة على النائب المرحوم سيدي محمد ولد محمد السالم لا تزال متماسكة وفاء لوصيته ولن يزعزعها من كانوا بالأمس مناهضين له مشددا على أن العارفين بتركبة المجتمعات الموجودة في المقاطعة تدرك أن وضع الحزب مريح أكثر من أي فترة سابقة.