جامعة لعيون: نقص الجداول وتقليص الرواتب وإدارة تتم من نواكشوط

سبت, 10/28/2017 - 16:42

 حصل موقع وكالة الحقيقة الإخبارية على معلومات خاصة عن جامعة لعيون الإسلامية التي يتولى رئاستها محمد المامون ولد مينحن وهو صهر المعارض المشهور المصطفى ولد الإمام الشافعي.

 

وحسب المصادر المتحصل عليها فإن الجامعة تدار منذ فترة من العاصمة نواكشوط حيث مقر السكن الدائم لكل من رئيسها وأمينه العام.

 

وتشهد الجامعة الإسلامية بلعيون وهي أحد أهم إنجازات النظام في مجال التعليم العالي وضعا صعبا مع بداية العام الدراسي الجديد بفعل قرار اتخذه رئيسها بتقليص رواتب بعض العامل من 150000 أوقية إلى 100000 اوقية فقط لتوفير مرتبات وعقود مؤقتة لبعض مناصريه السياسيين ومقربيه الاجتماعيين.

 

كما يتحدث عمال الجامعة عن تكليف جهات سياسية تابعة لحزب تواصل بالعقود التي تربط الجامعة مع جهات أخرى لتوفير ما تحتاجه من الوسائل مشكلة بذلك مصدر دخل لجهات سياسية معروفة.

 

كما عجزت رئاسة الجامعة عن إكمال الجداول الخاصة بأساتذتها (أربع ساعات فقط لكل أستاذ) نتيجة الزبونية المستشرية داخلها رغم النقص الحاصل في الكادر البشري وهو ما جعل العملية التربوية ناقصة بشكل ملحوظ.

 

ويسعى رئيس الجامعة الإسلامية بلعيون محمد المامون ولد مينحن لدخول الحكومة القادمة عن طريق حزب الفضيلة حسب مقريبه.